الخبر أسفل هذه الروابط

من الفيسبوك إلى قسم الشرطة.. ما هي قصة "فتاة البلكونة" التي أشعلت السوشيال ميديا؟

أثار فيديو تم تداوله خلال الساعات الماضية على منصات التواصل الاجتماعي، لمحاولة أب إلقاء ابنته من شرفة منزله بشارع فيصل، الرأي العام ومستخدمي منصات السوشيال ميديا.

ومنذ الصباح وقد بدأ رواد ومتابعي مواقع التواصل الاجتماعي تداول مقطع الفيديو الذي حصل على مئات الآلاف من المشاهدات منذ الساعات الأولى لنشره، لتكثر التساؤلات عن تفاصيل الواقعة.

للخبر بقية في الأسفل.. ومن أخبارنا أيضاً:

أمينة خليل تكشف سبب عدم زواجها من توأم روحها

شريف رمزي يروي قصة حبه لـ روبي وموقف زوجته

دينا الشربيني: محمد رمضان مش مغرور ومفيش خلافات بينا بسبب "المشوار"

فوائد صحية عظيمة للبسباس - الشمر

لن تصدقوا أن هذه شقيقة الفنان أحمد حلمي.. شاهدوا الشبه الكبير والجمهور: “أجمل من منى زكي”.

طريقة للتخلص من الزكام في يوم واحد وأهم المشروبات لعلاجه

طليق منه عرفة يفجر مفاجأة عن مهنته الأصلية ولن تصدقوا كم هو عمره الحقيقي!

فؤاد حميرة يطوي خلافه مع رشا شربتجي: "حقي عاد إلي كاملا"

أول تعليق من نيللي كريم على بيان الأزهر بشأن "فاتن أمل حربي"

محمد رمضان يرد تصريحات انتصار بشأن بحثه عن العمل بالمسارح: دلوقتي الشغل اللي بيدور عليا

تعرف على فصيلة الدم الأكثر عرضة للإصابة بأمراض القلب

ذكرى وفاة صلاح جاهين.. جمعته صداقة قوية بسيد مكاوى ورحلا فى نفس اليوم

رقم صادم.. لن تصدق كم تبلغ ثروة لجين عمران الخيالية التي فاقت كل التوقعات!

محمود المهدي يكشف قيمة مؤخر زواجه بمنة عرفة

طلاق محمد صلاح من زوجته يفجر ضجة.. هل ستحصل على نصف ثروته؟

الجيران ينقذون الطفلة

بداية الواقعة عندما شاهد عدد من الأهالي فتاة مُعلقة ببلكونة إحدى الشقق، حينها لام عدد من الأهالي على الأب محاولته إسقاط ابنته، ليدعي الأب أنها سقطت بمفردها وهو يحاول إنقاذها.

لكن المثير للجدل، أنه عندما تدخل أهالي المنطقة والجيران لإنقاذ الفتاة مع الأب كما يدعي، كان يضربها ويعنفها، ليعاتبه من حوله عن هذا السلوك الذي يتبعه.

ونشبت مشاجرة كلامية حادة بين الشخص الذي كان يلقى الفتاة من الشرفة، والأشخاص الذين شاهدوه وهو يفعل ذلك الفعل المُشين.

محاولات تهدئة الفتاة باءت بالنجاح من الجيران والأم، "شربناها مياه وارتاحت بعد إنقاذها"، لكن ردود الفعل الواسعة على الفيديو المتداول دفعت جهات التحقيق لمتابعة تفاصيل الواقعة وتداعياتها.

الجهات الأمنية تبدأ التحقيق

عقب تداول الفيديو أفاد مصدر أمني أن الأجهزة الأمنية قامت بفحص مقطع الفيديو الذي تم تداوله الساعات الماضية، والذي يوثق اللحظات التي تسبق إنقاذ فتاة من السقوط من البلكونة.

وأضاف المصدر لـ "مصراوي" أنه جرى تحديد هوية الأشخاص الذين ظهروا بالفيديو، والوقوف على ملابسات الواقعة حول ما إذا كان الشخص الذي ظهر بالفيديو يحاول إلقاء الفتاة من البلكونة أم يحاول إنقاذها من السقوط.

ووثق الفيديو - الذي تحفظ "مصراوي" على نشره لما يتضمنه من مشاهد مزعجة- والذي كانت مدته 44 ثانية، مشادة كلامية بين شخصين حال وقوفهما في بلكونة أحد المساكن بعدما قام أحد الذين ظهروا بالفيديو بمساعدة الفتاة على الصعود وأنقذها من السقوط.

القبض على الأب

ومساء اليوم، ألقت الأجهزة الأمنية بالجيزة، القبض على والد الفتاة، حيث تابعت وحدة الرصد والمتابعة بالمديرية تداول مقطع فيديو لا يتعدى دقيقة يظهر محاولة الأب إلقاء ابنته من الشرفة إلا أن تشبث الجيران حال دون سقوطها.

عقب الاستعانة بالتقنيات الحديثة أمكن تحديد مكان الواقعة بمنطقة الوفاء والأمل بمنطقة فيصل، وتتبعت مأمورية خط سير الأب المشكو في حقه بعد مغادرته المنطقة وأمكن ضبطه.

التحريات التي أشرف عليها اللواء عاصم أبو الخير نائب مدير المباحث، بينت أن الفتاة تقيم مع والدها بمنزل يقطن برفقته أخيه ووالدهما.

وحاول المشكو في حقه إلقاء ابنته من شرفة الشقة بالطابق الأول علوي إلا أن شجاعة الجيران حال دون وفاتها. ومع انتشار الفيديو غادر وأسرته المنطقة.

وتم اقتياد الأب إلى قسم شرطة الهرم لسماع أقواله والوقوف على أسباب إقدامه على الواقعة، وتحرر المحضر اللازم بالواقعة.

المجلس القومي للطفولة والأمومة بدوره أعلن المجلس القومي للطفولة والأمومة، رصده ومتابعته للواقعة المعروفة إعلاميا بـ "فتاة البلكونة"، وأشار المجلس في بيان حصل عليه "مصراوي"، إلى قيام وحدة الرصد والإعلام التابعة للإدارة العامة لنجدة الطفل برصد فيديو لفتاة تلقى من شرفة منزل من مكان غير معلوم ومحدد من رجل غير معلوم هويته هل هو والدها أم شقيقها.

وأشار المجلس إلى أنه تم إحالة الواقعة لمكتب حماية الطفل بمكتب النائب العام، لاتخاذ اللازم حيال هذه الواقعة المؤسفة وفتح تحقيق قضائي فيها، إذ جرى إحالتها إلى المستشار المحامي العام لنيابة أكتوبر الكلية التابع لدائرتها مكان ارتكاب الواقعة.

وأعلن المجلس عن كامل دعمه ومساندته القانونية والنفسية لهذه الطفلة، ويستنكر هذه الواقعة المؤسفة وما لحق بها من ضرر.

وأكد متابعته عن كثب كل ما يثار على مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة كل ما يخص قضايا العنف ضد الأطفال، من خلال وحدة الرصد والإعلام بالإدارة العامة لنجدة الطفل والتي تعمل على مدار ٢٤ ساعة.


لمتابعة أخبارنا أولا بأول تابعنا على

]
اليوم
الأسبوع
الشهر